7 سبتمبر 2019

هيئة كهرباء ومياه دبي تسلط الضوء على أبرز مشروعاتها ومبادراتها في مجال الطاقة المتجددة خلال مشاركتها في الدورة 24 من مؤتمر الطاقة العالمي في أبوظبي

سعادة / سعيد محمد الطاير. العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي

تشارك هيئة كهرباء ومياه دبي في الدورة الرابعة والعشرين من مؤتمر الطاقة العالمي بصفتها الراعي المضيف للمؤتمر الذي تستضيفه العاصمة أبوظبي في الفترة من 9 إلى 12 سبتمبر 2019، وينظم برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، تحت شعار "الطاقة من أجل الازدهار".

تسلط الهيئة الضوء من خلال منصتها رقم (H5-180) في المعرض المصاحب للمؤتمر في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، على أبرز مبادراتها ومشروعاتها وبرامجها الهادفة إلى زيادة الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة والنظيفة، وتعزيز الابتكار في مختلف عملياتها التشغيلية. كما ترعى الهيئة معرض جائزة الشركات الناشئة لتحويل الطاقة (S.E.T) خلال المؤتمر، انطلاقاً من استراتيجيتها لدعم رواد الأعمال في قطاع الطاقة النظيفة والمتجددة.

وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: "يسعدنا أن تشارك الهيئة في الدورة الرابعة والعشرين من مؤتمر الطاقة العالمي بصفتها الراعي المضيف، حيث تؤكد استضافة المؤتمر الأكبر والأقدم والأكثر تأثيراً في العالم في مجال الطاقة في العاصمة أبوظبي، الدور الرائد لدولة الإمارات العربية المتحدة على خارطة الطاقة العالمية لا سيما في مجال الطاقة المتجددة والنظيفة، ومكانة الدولة كمنصة مثالية لاستضافة أكبر الفعاليات العالمية، حيث يشكل المؤتمر منصة مهمة تجمع الخبراء والمختصين وصناع القرار من جميع أنحاء العالم لتبادل أفضل الخبرات والتجارب والتعرف إلى أحدث التقنيات والممارسات وفرص الاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة والنظيفة وتقييم تنافسية خيارات الطاقة المتاحة عالمياً".

تعرض الهيئة في منصتها نموذجاً لمجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الذي يعد أكبر مشروعات الطاقة الشمسية على مستوى العالم في موقع واحد بطاقة إنتاجية تصل إلى 5000 ميجاوات بحلول عام 2030 وباستثمارات تصل إلى 50 مليار درهم. وتسلط الهيئة الضوء كذلك على مبادرة "الشاحن الأخضر" لإنشاء البنية التحتية ومحطات شحن السيارات الكهربائية، حيث انتهت الهيئة من تركيب أكثر من 200 محطة في مختلف أنحاء إمارة دبي، في إطار جهودها لتشجيع الجمهور على اقتناء السيارات الكهربائية الصديقة للبيئة؛ ومبادرة "شمس دبي" لتشجيع أصحاب المنازل والمباني على تركيب الألواح الشمسية الكهروضوئية لإنتاج الطاقة النظيفة وربط الأنظمة بشبكة الهيئة، وقد حققت المبادرة نجاحاً كبيراً، حيث تم ربط 1338 نظاماً شمسياً بشبكة الهيئة حتى الآن بقدرة إجمالية تصل إلى 106 ميجاوات.

كما تضم منصة الهيئة نموذجاً لمحطة الشبكة الذكية التي تسلط الضوء على نموذج المدينة الذكية من خلال ثلاثة مفاهيم أو أنظمة: المكتب الذكي، والمبنى الذكي، والمصنع الذكي. ومفهوم محطة الشبكة الذكية هو مفهوم متدرج ويتيح الفرصة لتطوير المباني الذكية بشكلٍ منفصل أو بشكلٍ جماعي، وكذلك تطوير المناطق الذكية، بما يضمن كفاءة خفض استهلاك الكهرباء والمياه وخفض الانبعاثات الكربونية من أجل الوصول إلى المدينة الذكية.

وتعرض منصة الهيئة أيضاً نموذجاً للمشروع التجريبي لإنتاج "الهيدروجين الأخضر" الذي تنفذه الهيئة بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي وسيمنس، في منشآت الاختبارات الخارجية التابعة لمركز البحوث والتطوير في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، وسيسهم المشروع في استكشاف الإمكانات التي توفرها تقنية إنتاج الهيدروجين الأخضر، حيث سيتم تخزين الهيدروجين الذي سيتم إنتاجه ومن ثم استخدامه في إنتاج الطاقة ووسائل النقل وغير ذلك من مجالات.

وتعرض الهيئة أيضاً نموذجاً لمبناها الرئيس الجديد الذي يحمل اسم "الشراع" وسيكون أطول وأكبر وأذكى مبنى حكومي صفري الطاقة في العالم.

وتستعرض الهيئة خدماتها التي توفر قيمة مضافة لمتعامليها ومن بينها خدمة "الاستجابة الذكية" للإبلاغ عن الأعطال الفنية للكهرباء والمياه عبر تطبيق الهيئة الذكي أو الموقع الإلكتروني، و"رماس"، موظف الهيئة الافتراضي الذي يعتمد على الذكاء الاصطناعي. ويتوافر عبر تطبيق الهيئة الذكي وموقعها الإلكتروني(www.dewa.gov.ae)  وحسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وأنظمة "أليكسا" و"غوغل هوم"، والروبوتات، إضافة إلى حساب الهيئة الموثق على تطبيق "واتساب" على الرقم (046019999).

ويمكن لطلاب الجامعات المهتمين بالمشاركة في الدورة الثانية من المسابقة العالمية للجامعات لتصميم المنازل المعتمدة على الطاقة الشمسية (ديكاثلون الطاقة الشمسية - الشرق الأوسط) الاطلاع على تفاصيل المسابقة من خلال منصة الهيئة، حيث تنظم الهيئة الدورة الثانية من المسابقة بالتزامن مع إكسبو 2020 دبي بجوائز إجمالية تزيد عن 10 ملايين درهم. وتهدف المسابقة، الأكبر والأكثر تنافسية وتحدياً بين الجامعات العالمية، إلى إشراك الشباب في عملية التنمية المستدامة وتشجيعهم على الابتكار وإتاحة الفرصة لهم لإطلاق قدراتهم الإبداعية لتطوير حلول مبتكرة تدعم الجهود العالمية لمواجهة الآثار السلبية للتغير المناخي.

كما تسلط هيئة كهرباء ومياه دبي الضوء خلال مشاركتها في مؤتمر الطاقة العالمي، على الدورة الحادية والعشرين من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس 2019)، والدورة الرابعة من معرض دبي للطاقة الشمسية، اللذين تنظمهما الهيئة من 21 إلى 23 أكتوبر 2019 في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، وذلك تحت مظلة الدورة السادسة من الأسبوع الأخضر. ويشكل معرض "ويتيكس" منصة تجمع الخبراء والمتخصصين، ومزودي الحلول، والمستثمرين، وصناع القرار الحكوميين، والمستهلكين من القطاعين العام والخاص، كما يتضمن المعرض مجموعة متنوعة من الأنشطة المرتبطة بترشيد استهلاك الطاقة والمياه، وحماية البيئة، والأبنية الخضراء، إضافة إلى أحدث الحلول المتطورة لخفض الانبعاثات الكربونية. وقد حققت النسخة العشرون من "ويتيكس" والثالثة من معرض دبي للطاقة الشمسية في أكتوبر 2018، نجاحاً لافتاً وإقبالاً واسعاً من العارضين والزوار والمشاركين من مختلف أنحاء العالم بمشاركة أكثر من 2,100 عارض من 53 دولة. واستقطب المعرضان أكثر من 35,000 زائر من مختلف أنحاء العالم.

يُعَد "مؤتمر الطاقة العالمي" أكبر تجمع عالمي لمواجهة تحديات الطاقة ورسم ملامح مستقبل صناعة الطاقة في العالم، ويشارك فيه رؤساء دول وقادة قطاع الطاقة وأبرز الخبراء من مختلف أنحاء العالم لمناقشة قضايا الطاقة العالمية، وينظمه المجلس العالمي للطاقة منذ عام 1924 في إحدى العواصم أو المدن الكبرى حول العالم كل ثلاث سنوات، وتعد هذه الدورة الأولى التي يتم فيها استضافة المؤتمر في مدينة عربية، كما تعد دولة الإمارات العربية المتحدة أول دولة من أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) التي تستضيف هذا المؤتمر العالمي.


دولتنا بخير ونحن مباركون من الله تعالى أن جعلنا من أهل هذه الأرض الطيبة.

مجلس محمد بن راشد الذكي

مجلس محمد بن راشد الذكي

زيارة الموقع