الاقتصاد الدائري

بسبب الظروف الجوية غير المسبوقة التي شهدتها الدولة، والبلاغات الفنية التي تم استلامها من قبل بعض المتعاملين، يرجى العلم بأن الفرق الفنية في الهيئة تبذل أقصى الجهود لمعالجة الاضطرابات الناجمة عن ذلك وبأسرع وقت ممكن. شاكرين لكم حسن تفهمكم لما قد تواجهونه من حيث سرعة وصول الفرق الفنية إلى المواقع ووقت الانتظار للرد على مكالماتكم الواردة. جميع خدمات الهيئة بما في ذلك البلاغات الفنية متوفرة على الموقع الإلكتروني وتطبيق الهيئة الذكي. سلامتكم أولويتنا.

الاقتصاد الدائري

استشراف الاقتصاد الدائري

للهيئة التزام مسبق وراسخ باعتماد الاستدامة كنهج لأعمالها وهو ما ينعكس في الهدف العام للهيئة ورؤيتها ورسالتها. وبالاعتماد على زخم أعمالها وعملياتها المستدامة، تمضي الهيئة قدماً في هذا المسار، من خلال تطوير استراتيجية اقتصاد دائري واضحة، تهدف إلى التحول إلى الاقتصاد الدائري والابتعاد عن نهج الأعمال الخطي التقليدي.

تسعى الهيئة لتحقيق طموحها بأن تصبح إحدى قادة الاقتصاد الدائري في المنطقة، من خلال التركيز على الاستخدام الأمثل للموارد، وإثراء القيمة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية. وفي إطار هذه الاستراتيجية، تواصل الهيئة نجاحها في أداء أعمالها الأساسية بما يتوافق مع أفضل الممارسات العالمية.

ينطوي نموذج الاقتصاد الدائري المعتمد لدى الهيئة على إعادة صياغة محددة، للمساهمة في تحقيق العديد من الاستراتيجيات والأهداف الموضوعة على المستوى العالمي والاتحادي والمحلي، ومن أبرزها أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030 واستراتيجية الحياد الكربوني 2050 لإمارة دبي، وسياسة الاقتصاد الدائري لدولة الإمارات العربية المتحدة، واستراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050.

يوفر نموذج الهيئة للاقتصاد الدائري معلومات حول الدعائم التي ترتكز عليها الهيئة، لجعل أعمالها أكثر توافقاً مع الاقتصاد الدائري ،وضعت الهيئة خمسة مبادئ دائرية أساسية كجوهر لعملياتها على النحو التالي:

 
  • التصميم الدائري واستخدام المواد القابلة للتدوير
  • تحسين إدارة الأصول
  • الحفاظ بالقيمة والمعالجة في نهاية دورة المنتج
  • الشراكات الدائرية
  • الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة والمياه

التصميم الدائري واستخدام المواد القابلة للتدوير

من خلال سلسلة القيمة في الهيئة، نركز على تطبيق المبادئ الدائرية بدءاً من مرحلة التصميم المنتج وما يليها من مراحل. حيث نخطط التصميم الدائري بناءً على مبادئ استخدام التدفق الدائري وإمكانية الاسترداد والاستفادة في نهاية دورة حياة المنتج، وإعادة استخدامه وتجديده وإعادة تدويره في نهاية دورة حياته الافتراضية بالتعاون مع شركاء وموردي الهيئة.

تحسين إدارة الأصول

نهدف إلى تحقيق الاستخدام الأمثل لأصول الهيئة من خلال توثيق وتسجيل بيانات أصول الهيئة القابلة للتدوير بما يشمل (عمرها الافتراضي، ومواعيد الصيانة، والمواد المطلوبة)، عبر نظام الصيانة الوقائية الذي يعتمد على الكشف المبكر والإصلاح بدل الاستبدال.

الحفاظ على القيمة والمعالجة في نهاية دورة المنتج

نهدف في نهاية دورة حياة الأصول والمنتجات إلى الاحتفاظ بأكبر قدر من قيمة الأصول عن طريق إعادة استخدام المواد داخلياً وإعادة البيع خارجياً، والتجديد/ الإصلاح، وإعادة التدوير فقط في حالة عدم التمكن من إجراء أي من عمليات الاحتفاظ بقيمة الأصول

الشراكات الدائرية

تسعى الهيئة إلى تحقيق التعاون الاستراتيجي في سلسلة القيمة من خلال البحث عن :

  • شراكات دائرية مع موردي المواد
  • شركاء المعالجة عند انتهاء دورة حياة المنتجات والمواد
  • المستهلكون لتحسين العمليات الدائرية

الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة والمياه

تركز الجهود التي تبذلها الهيئة في الاقتصاد الدائري على توسيع قدرات الطاقة النظيفة والمتجددة وتحسين كفاءة الطاقة والمياه في عملياتها.

سلسلة القيمة المُمتدة لنموذج الاقتصاد الدائري للهيئة

تهدف الهيئة إلى التعاون مع الفئات المعنية في سلسة القيمة من خلال التركيز على الاستخدام الذكي والمشتريات الدائرية وإشراك الموردين.

  • استخدام ذكي:  تهدف الهيئة إلى دعم متعامليها بصورة فعالة في تحسين استهلاك الطاقة وتقليل استخدام الموارد من خلال التركيز على بيانات من الحياة الواقعية وتقديم حلول الاستخدام الذكي لهم.
  • إشراك الموردين:  من أجل ضمان تعاون متكامل في سلسلة القيمة، تشارك الهيئة مورديها استخدام المواد الدائرية، وإعادة استخدام الأصول، وبناء علاقات تعاونية للإسهام بشكل مشترك في التحول نحو الاقتصاد الدائري.
  • المشتريات الدائرية: تضع الهيئة معايير شراء دائرية لأصولها ومعداتها وذلك لتضمن تطبيق الشراء الدائري عبر سلسلة القيمة.