20 أغسطس 2019

هيئة كهرباء ومياه دبي الراعي المضيف لمؤتمر الطاقة العالمي

سعادة / سعيد محمد الطاير. العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن رعايتها لمؤتمر الطاقة والذي يعقد من 9-12 سبتمبر 2019 في أبوظبي، بصفتها الراعي المضيف للمؤتمر وينظم تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، تحت شعار" الطاقة من أجل الازدهار". وسيحضر سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، أعمال المؤتمر، كما سيلقي كلمة حول قطاع الطاقة في اليوم الثاني منه.

وبهذه المناسبة قال سعادة / سعيد محمد الطاير: "تسعدنا مشاركة هيئة كهرباء ومياه دبي في مؤتمر الطاقة العالمي الرابع والعشرين الذي تستضيفه العاصمة أبوظبي. ويؤكد المؤتمر المكانة المرموقة لدولة الإمارات كمنصة مثالية لاستضافة المؤتمر الأكبر والأقدم والأكثر تأثيراً في العالم في مجال الطاقة. ونحن على ثقة أن المؤتمر سيحقق نجاحاً كبيراً نظراً للمكانة العالمية الرائدة لدولة الإمارات على خارطة الطاقة العالمية، وسيمثل فرصة لتعزيز الشراكات العالمية واستكشاف الفرص الاستثمارية والمتطلبات التقنية اللازمة لتلبية الطلب العالمي على الطاقة في المستقبل بالاعتماد على الموارد التقليدية والمستدامة".

وأضاف سعادة / الطاير: "تولي دولة الإمارات العربية المتحدة أولوية كبرى لتطوير قطاع الطاقة النظيفة والمتجددة من خلال استراتيجياتها واستثماراتها في هذا المجال، ودعمها للابتكار كنهج استشرافي لتطوير حلول مستدامة للتحديات التي تواجه البشرية، حيث تؤمن قيادتنا الرشيدة أن الشباب هم القوة الدافعة لبناء مستقبل أكثر إشراقاً وحجر الأساس في عملية التنمية المستدامة. وتأتي رعاية هيئة كهرباء ومياه دبي لمعرض جائزة الشركات الناشئة لتحويل الطاقة (SET) في مؤتمر الطاقة العالمي 2019، انطلاقاً من استراتيجيتها لدعم رواد الأعمال في قطاع الطاقة النظيفة والمتجددة عبر منظومة متكاملة تهدف إلى المشاركة في صنع مستقبل الطاقة على مستوى العالم".

وأردف سعادة / الطاير: "في هيئة كهرباء ومياه دبي، نضع الابتكار على رأس قائمة أولوياتنا في إطار رؤية الهيئة كمؤسسة رائدة عالمياً مستدامة ومبتكرة، وجهودنا لدعم المبدعين الذين يسهمون في تطوير حلول فعالة تسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ورفد الجهود العالمية لمواجهة آثار التغير المناخي والحد من الاحتباس الحراري عبر زيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة والنظيفة وزيادة كفاءة الطاقة والحد من الانبعاثات الكربونية للمساهمة في إحداث تغييرات إيجابية على الصعيد العالمي انطلاقاً من دولة الإمارات، أرض السلام والسعادة والإيجابية وبلد التسامح والخير والعطاء، التي باتت منصة للإبداع وحاضنة للمبدعين ووجهة للمبتكرين من جميع أنحاء العالم".

يُعَد "مؤتمر الطاقة العالمي" الذي ينظمه المجلس العالمي للطاقة منذ عام 1924 في إحدى العواصم أو المدن الكبرى حول العالم كل ثلاث سنوات، أكبر تجمع عالمي لمواجهة تحديات الطاقة ورسم ملامح مستقبل صناعة الطاقة في العالم، ويشارك فيه رؤساء دول وقادة قطاع الطاقة وأبرز الخبراء من مختلف أنحاء العالم لمناقشة قضايا الطاقة العالمية. وتعد هذه الدورة الأولى التي يتم فيها استضافة المؤتمر في مدينة عربية، كما ستكون دولة الإمارات العربية المتحدة أول دولة من أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) التي تستضيف هذا المؤتمر العالمي.

يشار إلى أن العاصمة أبوظبي فازت بأكبر عدد من أصوات أعضاء مجلس الطاقة العالمي بعد أن تنافست لاستضافة الحدث مع مدينتي سان بطرسبرغ الروسية، وريو دي جانيرو البرازيلية في أكتوبر من العام 2014. وقد تم تنظيم الدورة الأولى من المؤتمر عام 1924 في العاصمة البريطانية لندن، بينما تم تنظيم النسخة الثالثة والعشرين في مدينة اسطنبول التركية عام 2016. وسيمثل مؤتمر الطاقة العالمي 2019، فرصة لتعزيز الشراكات العالمية واستكشاف الفرص الاستثمارية والمتطلبات التقنية اللازمة لتلبية الطلب العالمي على الطاقة في المستقبل بالاعتماد على الموارد التقليدية والمستدامة.


دولتنا بخير ونحن مباركون من الله تعالى أن جعلنا من أهل هذه الأرض الطيبة.

مجلس محمد بن راشد الذكي

مجلس محمد بن راشد الذكي

زيارة الموقع