7 ديسمبر 2017

مؤسسة سقيا الإمارات ترعى مسابقات التصميم العالمية "ديزايناثون 2017" في دبي

Suqia sponsors Designathon 2017 in Dubai

انطلاقاً من حرص مؤسسة سقيا الإمارات، تحت مظلة مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، على نشر الوعي بين الأطفال والنشء الجديد حول قضايا المياه والحفاظ على الموارد الطبيعية، رعت المؤسسة مسابقات التصميم العالمية "ديزايناثون 2017" ، التي أقيمت في دبي، بهدف إشراك الأطفال في تصميم وتطوير حلول ومفاهيم مبتكرة تسهم في إيجاد مستقبل أفضل للجميع.

جمعت المسابقة التي أقيمت في دبي لأول مرة نحو 500 طالب من 18 مدينة حول العالم تتراوح أعمارهم بين 7-12 عاماً، تحت شعار «المياه»، حيث عمل الطلاب بالتوازي، من خلال بث مباشر عبر الإنترنت، على تصميم وتطوير حلول مستدامة لقضايا المياه، وبناء نماذج أولية لتلك الحلول، ومناقشة أبعادها فيما بينهم. وفي ختام المسابقة، قدم الطلاب المشاركون أعمالهم للتقييم النهائي من قبل لجنة من الخبراء المتخصصين، ضمت ممثل من مؤسسة سقيا الإمارات، وذلك لاختيار أربعة مشروعات فائزة بالمسابقة.

وقال سعادة / سعيد محمد الطاير، رئيس مجلس أمناء مؤسسة سقيا الإمارات: "انسجاماً مع توجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بالاهتمام بالشباب والنشء الجديد، ورفع الوعي بين الأجيال القادمة بقضايا البيئة والموارد الطبيعية والتنمية المستدامة، نحرص في مؤسسة سقيا الإمارات على دعم إطلاق المبادرات ودعم الفعاليات المخصصة لأجيال المستقبل، انطلاقاً من إيماننا بأهمية تنمية ملكة الإبداع والابتكار بين صفوف الأطفال والشباب، لا سيما في القضايا المتعلقة بالاستدامة، فأطفال اليوم هم قادة المستقبل، وعليهم تُعقد الآمال في مواصلة مسيرة التنمية المستدامة من أجل غدٍ أكثر إشراقاً وازدهاراً للجميع".

وأكد الطاير أن مسابقات التصميم العالمية "ديزايناثون 2017" من الفعاليات الهامة التي تمكن الطلاب والنشء الجديد من إطلاق العنان لإبداعاتهم وأفكارهم، وتمنحهم الشعور بأهمية أفكارهم ومساهماتهم في إيجاد حلول للتحديات التي تواجه العالم. وفي نسخة هذا العام من المسابقة، خاض الأطفال تحديات عديدة لمواجهة مشكلات ندرة المياه وتلوثها وغيرها من قضايا المياه من خلال الإبداع والابتكار، فالاستثمار الأمثل في الفترة القادمة هو الاستثمار في العقول، وبناء أجيال قادرة على مواكبة قضايا العصر والتغلب عليها باستخدام التقنيات الحديثة والأفكار الجديدة غير التقليدية.

ومن جانبه، قال محمد عبدالكريم الشامسي، المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة سقيا الإمارات: "تأتي هذه المبادرة ضمن مساعي سقيا الإمارات الحثيثة لنشر الوعي بين طلبة المدارس بقضايا المياه وترشيد استهلاكها والحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية، وتعزيز الابتكار لدى النشء الجديد، وتشجيعهم على التفكير خارج الصندوق، من أجل إيجاد الحلول المُبتكرة ودعم الممارسات الخضراء. ونحرص في المؤسسة على الإسهام في إعداد جيل واعٍ خلاق يمتلك روح الإبداع والابتكار، وإكسابه سلوكيات الاستدامة، وإشراكه في صنع مستقبل الوطن، وتحقيق أهداف التنمية المستدامة".

يُذكر أن مؤسسة سقيا الإمارات تواصل تنظيم برامج توعية لطلاب المدارس في دبي حول قضايا المياه وترشيد استهلاكها وحمايتها من الهدر، بالشراكة مع هيئة كهرباء ومياه دبي، وبالتعاون مع منظمة سيرج، وهي منظمة عالمية غير ربحية لتمويل مشاريع المياه والصرف الصحي الآمنة المستدامة.


دولتنا بخير ونحن مباركون من الله تعالى أن جعلنا من أهل هذه الأرض الطيبة.

مجلس محمد بن راشد الذكي

مجلس محمد بن راشد الذكي

زيارة الموقع