هيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا) | جائزة "إنسايت" العالمية لإدارة الطاقة

26 يوليو 2019

المبنى الرئيس لهيئة كهرباء ومياه دبي يحصل على جائزة "إنسايت" العالمية لإدارة الطاقة

المبنى الرئيس لهيئة كهرباء ومياه دبي يحصل على جائزة "إنسايت" العالمية لإدارة الطاقة

تتويجاً لجهود هيئة كهرباء ومياه دبي المتواصلة في مجال كفاءة الطاقة، حصل مبنى الهيئة الرئيس على جائزة "إنسايت" العالمية لإدارة الطاقة 2019 من اللجنة الوزارية العالمية للطاقة النظيفة، والتي تعد منتدى عالمياً رفيع المستوى تتمثل رسالته في الترويج للسياسات والبرامج الرامية إلى تعزيز الاعتماد على مصادر الطاقة النظيفة. وتعد الجائزة جزءاً من برنامج جوائز اللجنة الوزارية العالمية للطاقة النظيفة للريادة في إدارة الطاقة والذي تديره مجموعة عمل إدارة الطاقة التابعة للجنة، والتي تضم ممثلين عن العديد من الدول حول العالم. وقد قدمت الهيئة دراسة حالة متميزة توضح تجربتها في تطوير نظام لإدارة الطاقة لمبناها الرئيس وفق معايير شهادة الأيزو (50001:2011) العالمية لإدارة الطاقة، حيث نجحت الهيئة في توفير أكثر من877 جيجا جول من الطاقة، بما يعادل 243,850 كيلووات ساعة، والحد من انبعاث أكثر من 105 طن من ثاني أكسيد الكربون في عام 2017 مقارنة بعام 2014.

وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: "نسعى في الهيئة إلى تحقيق رؤية القيادة الرشيدة لترسيخ الاستدامة التي تشكل أساس التحول نحو الاقتصاد الأخضر في إطار استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي تهدف إلى تحويل دبي إلى مركز عالمي للطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر وأن تكون الإمارة في المرتبة الأولى عالمياً بين المدن الأقل في البصمة الكربونية، واستراتيجية إدارة الطلب للحد من استهلاك الطاقة والمياه بنسبة 30% بحلول 2030، واستراتيجية دبي للحد من الانبعاثات الكربونية لتقليل الانبعاثات بنسبة 16% بحلول عام 2021".

وأضاف سعادة الطاير: "يسعدنا حصول مبنى الهيئة الرئيس على هذه الشهادة المرموقة في إدارة الطاقة، حيث نسعى دائماً إلى أن تكون الهيئة من المؤسسات الحكومية الرائدة في دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة في مجالات الاستدامة وحماية البيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية من خلال ترشيد استهلاك الطاقة وتعزيز كفاءة استخدامها، بما يدعم رؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021، ورؤية الهيئة كمؤسسة رائدة عالمياً مستدامة ومبتكرة".

وأكد المهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز في هيئة كهرباء ومياه دبي، أن دعم الإدارة العليا للهيئة يلعب دوراً مهماً في نجاح تطبيق آليات نظام إدارة الطاقة في مختلف العمليات التشغيلية للهيئة، مشيراً إلى أن عملية إعادة تأهيل المبنى الرئيسي لإدارة الطاقة بشكل أفضل تضمنت تغيير أنظمة تكييف الهواء بأخرى تعتمد على الماء المبرد، وتركيب أنظمة إضاءة موفرة للطاقة، إضافة إلى تنظيم العديد من الدورات التدريبية والتوعوية للموظفين حول أهمية ترشيد استهلاك الطاقة والمياه.

يشار إلى أن هيئة كهرباء ومياه دبي حصلت العام الماضي على شهادة أيزو 50001 لنظام إدارة الطاقة الذي تعتمده في مبناها الرئيس لدمج كفاءة استهلاك الطاقة ضمن ممارساتها الإدارية من خلال اتباع منهج متكامل في التحسين المستمر لأداء الطاقة في مرافق الهيئة وزيادة مستوى الوعي حول السلوكيات الرشيدة لإدارة الطاقة. وقد مُنحت الهيئة الشهادة بناءً على التدقيق الذي أجرته مؤسسة "بيرو فيريتاس"، إحدى الشركات المتخصصة والرائدة عالمياً في هذا المجال. وتعمل الهيئة على تعميم النظام ليشمل مختلف عملياتها ومبانيها.

يمكن الاطلاع على دراسة الحالة التي توضح تجربة الهيئة في تطوير نظام إدارة الطاقة عبر الموقع الإلكتروني http://www.cleanenergyministerial.org/sites/default/files/2019-05/CEM_EM_CaseStudy_DEWA_UAE.pdf.