هيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا) | 1,200 شركة من 55 دولة تشارك في "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية" من 5-7 أكتوبر

13 سبتمبر 2021

1,200 شركة من 55 دولة تشارك في "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية" من 5-7 أكتوبر

تنظمه هيئة كهرباء ومياه دبي

1,200 شركة من 55 دولة تشارك في "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية" من 5-7 أكتوبر

أعلن معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي رئيس، ومؤسس معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس) ودبي للطاقة الشمسية عن مشاركة 1,200 شركة من 55 دولة في الدورة الثالثة والعشرين من "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية"، الذي تنظمه الهيئة بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وتحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، في الفترة من 5 إلى 7 أكتوبر 2021 في مركز دبي للمعارض، في إكسبو 2020 دبي.

جاء هذا الإعلان خلال مؤتمر صحفي عقده معالي الطاير في فندق أرماني - دبي، بحضور أعضاء اللجنة المنظمة للمعرض، وعدد من الشركاء الاستراتيجيين والرعاة والعارضين ووسائل الإعلام.

وفي كلمته خلال المؤتمر قال معالي الطاير: "تشكل هذه الدورة من المعرض، فرصة استثنائية للرعاة والعارضين والزوار ليكونوا جزءاً من أول إكسبو دولي في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا وأحد أوائل الفعاليات الكبرى في العالم منذ بدء جائحة كوفيد-19، حيث تمكنت دولة الإمارات العربية المتحدة، بفضل رؤية القيادة الرشيدة، من أن تكون من أسرع الدول تعافياً من الجائحة. وبدعم سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رعاه الله، أصبح معرض "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية" أكبر معرض لتقنيات المياه والطاقة والاستدامة والابتكار في المنطقة وأحد أكبر المعارض المتخصصة على مستوى العالم، يعكس حرص واهتمام إمارة دبي بدعم الجهود العالمية لزيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة، وتعزيز الاستدامة انسجاماً مع رؤية القيادة الرشيدة في تعزيز التنمية المستدامة في دولة الإمارات، وترسيخ مكانة دبي كمركز عالمي للاقتصاد الأخضر في إطار استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي تهدف إلى توفير 75% من القدرة الإنتاجية للطاقة في دبي من مصادر الطاقة النظيفة. كما تتميز هذه الدورة من المعرض بانعقادها خلال "عام الخمسين" الذي نحتفل خلاله بمرور خمسين عاماً على تأسيس دولة الإمارات، وبدء مرحلة تنموية جديدة استعداداً للخمسين عاماً المقبلة.

وأضاف معالي الطاير: "تنص وثيقة "مبادئ الخمسين" التي اعتمدتها القيادة الرشيدة الأسبوع الماضي، على أن التركيز خلال الفترة المقبلة سيكون على بناء الاقتصاد الأفضل والأنشط في العالم، وأن التنمية الاقتصادية للدولة هي المصلحة الوطنية الأعلى. لذا، يمثل "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية" فرصة مهمة للمؤسسات والهيئات والشركات والمستثمرين في مجالات تقنيات المياه والبيئة والنفط والغاز والطاقة التقليدية والمتجددة والتنمية الخضراء والقطاعات ذات الصلة، من المنطقة والعالم لطرح حلولها ومنتجاتها، وعقد الصفقات وبناء الشراكات والترويج للتقنيات الخضراء، والاطلاع على أحدث التقنيات والابتكارات، والتعرف إلى فرص تمكين الشركات الناشئة في دولة الإمارات والعالم من استشراف مستقبل الطاقة الخضراء والاستفادة من أنجح التجارب وأفضل الخبرات العالمية في قطاعات الطاقة والمياه، فضلاً عن التعرف إلى احتياجات السوق، لا سيما في ظل التوسع الكبير في الاعتماد على تقنيات الطاقة المتجددة والنظيفة في دولة الإمارات والمنطقة بشكل عام. ويتيح المعرض الفرصة للزوار للاستفادة من جدول الأعمال الحافل بالندوات وورش العمل المتخصصة بمشاركة خبراء ومختصين في مجالات الاقتصاد الأخضر، والمدن الذكية، والابتكار، والتنمية المستدامة، وغيرها."

وأشار معالي الطاير أن معرض "ويتيكس" يتزامن مع الدورة السابعة من "القمة العالمية للاقتصاد الأخضر" التي تنظمها هيئة كهرباء ومياه دبي والمنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر بالتعاون مع مجموعة من الشركاء الدوليين يومي 6 و7 أكتوبر 2021 تحت شعار "حشد الجهود لمستقبل مستدام" ويشارك فيها نخبة من المسؤولين وصناع القرار والخبراء من مختلف أنحاء العالم لمناقشة آليات التنمية المستدامة ومنظومة التعاون الدولي للوصول إلى اقتصاد أخضر عالمي.

واختتم معالي الطاير بالقول: "كما تعلمنا من قيادتنا الرشيدة بضرورة تحويل التحديات إلى فرص، نظمنا "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية" العام الماضي عبر منصة افتراضية ثلاثية الأبعاد، وحقق المعرض المحايد للكربون نجاحاً كبيراً وإقبالاً واسعاً من العارضين والزوار والمشاركين من مختلف أنحاء العالم، حيث استقطب 1,076 شركة عارضة من 52 دولة، و63,058 زائراً من مختلف أنحاء العالم. وهذا العام، يسعدنا أن ننظم المعرض حضورياً مع اعتماد جميع الإجراءات الاحترازية للحفاظ على صحة العارضين والزائرين والضيوف. ويمتد المعرض هذا العام على مساحة تزيد عن 29,200 متر مربع، بمشاركة أكثر من 1200 شركة من 55 دولة، و60 مؤسسة راعية، إضافة إلى 10 أجنحة دول."

وتقدم معالي الطاير بالشكر والتقدير إلى الشركاء والرعاة والعارضين في معرض ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية، كما أشاد بدور وسائل الإعلام كشركاء للهيئة في مسيرة نجاح المعرض على مدى 22 عاماً، وأسهمت في تعزيز مكانته كمنصة عالمية رائدة توفر فرصاً فريدة للمستثمرين لتوسيع دائرة أعمالهم وتعزيز أنشطتهم انطلاقاً من دولة الإمارات، بلد الفرص وتحقيق الطموحات، والمكان المفضل للعيش والعمل وريادة الأعمال.

يشار إلى أن الدخول إلى معرض ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية مجاني، ولكن يتطلب التسجيل المسبق على الموقع الإلكتروني www.wetex.ae/ar/Register