9 يناير 2019

هيئة كهرباء ومياه دبي تنظم ورشة عمل حول استشراف المستقبل والذكاء الاصطناعي بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة

هيئة كهرباء ومياه دبي تنظم ورشة عمل حول استشراف المستقبل والذكاء الاصطناعي بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة

في إطار حرص هيئة كهرباء ومياه دبي على تعزيز أواصر التعاون المشترك وتضافر الجهود في مجالات نقل المعرفة ورفع الوعي وبناء القدرات لجعل دبي مدينة المستقبل، نظمت الهيئة ورشة عمل تخصصية لموظفيها حول أدوات استشراف المستقبل وتقنيات الذكاء الاصطناعي، في مقر مجمع الهيئة للتدريب المهني والأكاديمي في منطقة الحضيبة بدبي، وذلك ضمن سلسلة ورش عمل «ملتقى المتخصصين العرب»، المبادرة التي أطلقتها مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة بهدف نشر وتعميم خبرات المختصين من أعضاء الملتقى بين جميع فئات المجتمع.

ناقشت الورشة المفهوم العلمي لاستشراف المستقبل، والأدوات والتقنيات المستخدمة في هذه العملية، إلى جانب أساليب تحليل الدراسات المستقبلية. وسلطت الضوء على المنهج الاستشرافي ومراحله المختلفة، إضافة إلى الفرق بين التفكير الاستراتيجي والتفكير الاستشرافي، كذلك ناقشت الورشة ممكنات تطوير القدرات المؤسسية في استشراف المستقبل. كما تناولت أوجه الاستفادة من تقنيات الذكاء الاصطناعي ودورها في تحقيق أهداف حكومة المستقبل، وفي مقدمتها تحقيق السعادة لجميع أفراد المجتمع.

وأكد سعادة / سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، أهمية التعاون المشترك بين مؤسسات حكومة دبي لتحقيق قفزات نوعية تواكب الرؤية الطموحة للقيادة الرشيدة في جميع المجالات. وثمّن سعادته مبادرة مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة بإطلاق «ملتقى المتخصصين العرب»، مشيراُ إلى حرص هيئة كهرباء ومياه دبي على مواصلة التعاون المثمر مع المؤسسة من أجل بناء مجتمع متطلع إلى المستقبل مستند إلى أسس قائمة على العلم والمعرفة.

وأضاف: "تسعى هيئة كهرباء ومياه دبي إلى الإسهام بقوة في تحقيق رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بجعل دبي المدينة الأذكى والأسعد عالمياً، وتحويلها إلى مدينة المستقبل بأن تطبق اليوم ما سيطبقه العالم بعد عشر سنوات. ونحرص على بناء قدرات موظفينا من خلال هذه البرامج الهادفة إلى نقل المعرفة ومشاركة الخبرات، بما يدعم جهودنا الرامية إلى استشراف المستقبل، ومواكبة الثورة الصناعية الرابعة، والاستفادة من التقنيات الإحلالية مثل الذكاء الاصطناعي والروبوتات وإنترنت الأشياء والطباعة ثلاثية الأبعاد. وترتكز استراتيجياتنا وبرامجنا ومبادراتنا على تعزيز مفهوم الابتكار وتبني أحدث التقنيات في مجال عمل الهيئة، بما يسهم في تحقيق مستهدفات مئوية الإمارات 2021 بجعل دولة الإمارات أفضل دولة في العالم."

وتابع الطاير: "تولي الهيئة أهمية قصوى للاستثمار في مواردها البشرية، مستنيرة بمقولة سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله: (إننا عندما نطوّر موظفين مبدعين تكون الحكومة كلها مبدعة، وعندما ندرب الموظفين على مهارات جديدة فالنتيجة حتماً ستكون حكومة حديثة ومتطورة)، مما يتيح لموظفينا الفرصة للاطلاع على أحدث المستجدات في مجالات العمل، ومن ثم صقل مهاراتهم ورفع مستوى أدائهم العملي والمهني بكل احترافية وكفاءة. ونتيجة لذلك، أصبح لدى الهيئة هذا الكادر الوظيفي الذي تفتخر به وتعتز بإنجازاته؛ والذي يسهم إسهاماً فعالاً في رفع معدلات الإنتاجية والكفاءة على مختلف الصعد وجميع المستويات الوظيفية.

واختتم سعادته بالقول: "تلتزم الهيئة بمواصلة التعاون مع جميع الجهات الحكومية والخاصة من أجل دفع عجلة التنمية المستدامة ودعم الاقتصاد القائم على المعرفة، وتحقيق الأهداف والمصالح المشتركة."

يُذكر أن «ملتقى المتخصصين العرب» يهدف إلى توفير منصة متكاملة للمتخصصين العرب لتبادل الخبرات والرؤى، وتوطيد أواصر التعاون المشترك بينهم وبين الجهات الباحثة عن الخبرات والمختصين في مختلف المجالات.


دولتنا بخير ونحن مباركون من الله تعالى أن جعلنا من أهل هذه الأرض الطيبة.

مجلس محمد بن راشد الذكي

مجلس محمد بن راشد الذكي

زيارة الموقع