مراحل إنتاج الطاقة

المرحلة الأولى:

في 22 أكتوبر 2013، تم تشغيل المرحلة الأولى من المجمع بقدرة 13 ميجاوات. وساهم المشروع في تقليل الانبعاثات الكربونية بشكل كمي ومثبت تم اعتماده وفق آلية التنمية النظيفة. وشكّل تنفيذ المرحلة الأولى خطوة مهمة جديدة في تحقيق أهداف إمارة دبي الرامية الى تنويع مصادر الطاقة في الإمارة. وتستخدم المرحلة الأولى نحو 153 ألف لوح كهروضوئي متصلة بـ 13 محولاً في مباني عاكسة تحول الجهد إلى33  كيلوفولت، وتنتج نحو 28 مليون كيلووات/ ساعة من الكهرباء سنوياً، تساهم في تخفيض أكثر من 15 ألف طن من الانبعاثات الكربونية سنوياً، وتبلغ المساحة الإجمالية لسطح المشروع نحو 280 ألف متر مربع.

المرحلة الثانية (تقنية الطاقة الشمسية الكهروضوئية):

في 20 مارس 2017، افتتح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رعاه الله، المرحلة الثانية من المجمع بقدرة 200 ميجاوات من الطاقة الشمسية الكهروضوئية، وتعد أول وأكبر مشروع من نوعه للطاقة الشمسية في المنطقة وفق نظام المنتج المستقل، ونفذتها هيئة كهرباء ومياه دبي بالتعاون مع تحالف تقوده شركة "أكوا باور" السعودية (المطور الرئيس) وشركة "تي إس كيه" الإسبانية (المقاول الرئيس) بتكلفة تصل إلى 1.2 مليار درهم. وتوفر تلك المرحلة الطاقة النظيفة لنحو 50 ألف مسكن في دبي، وتسهم في تخفيض 214 ألف طن من انبعاثات الكربون سنوياً، وتضمنت تركيب 2.3 مليون لوح كهروضوئي على مساحة 4.5 كيلومتر مربع.

وكان لجهود شركة "شعاع للطاقة 1"، التي أسستها هيئة كهرباء ومياه دبي مع الائتلاف الذي تقوده "أكوا باور" و "تي إس كيه"، دور فاعل في إنجاز الأعمال بكفاءة وحرفية عالية، حيث تضمن العمل في المشروع أكثر من مليون ونصف مليون ساعة عمل آمنة من دون تسجيل أية اصابات خلال عملية التنفيذ.

المرحلة الثالثة (تقنية الطاقة الشمسية الكهروضوئية):

في يونيو 2016، أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن فوز الائتلاف الذي تقوده شركة أبوظبي لطاقة المستقبل (مصدر) بمناقصة تنفيذ المرحلة الثالثة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، بقدرة 800 ميجاوات بنظام المنتج المستقل، حيث سجلت رقماً عالمياً جديداً في مجال تكلفة الطاقة الشمسية الكهروضوئية بعد حصولها على أدنى سعر عالمي بلغ 2.99 سنت أمريكي للكيلوات ساعة بنظام المنتج المستقل.

وتم تشغيل المشروع الأول من المرحلة الثالثة بقدرة 200 ميجاوات في 1 مايو 2018، وسيتم تشغيل المشروعين الآخرين خلال عامي 2019 و2020..

المرحلة الرابعة (تقنية الطاقة الشمسية المركزة):

في 19 مارس 2018، قام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رعاه الله، بوضع حجر الأساس لأكبر مشروع استثماري للطاقة الشمسية المركّزة في العالم بقدرة 700 ميجاوات وبتكلفة تصل إلى 14.2 مليار درهم، وينفذه تحالف يضم كلاً من "أكوا ب باور" السعودية و"صندوق طريق الحرير" بالتعاون مع"شنغهاي إلكتريك" الصينية كمقاول رئيس للمشروع، حيث تقدم التحالف بأقل سعر تكلفة عالمي للطاقة الشمسية المركزة قدره 7.3 سنت أميركي للكيلووات ساعة. ويمتاز المشروع بأطول برج شمسي في العالم بارتفاع يصل إلى 260 متراً. وسيتم تدشين المشروع على مراحل بدءاً من الربع الأخير من عام 2020.


دولتنا بخير ونحن مباركون من الله تعالى أن جعلنا من أهل هذه الأرض الطيبة.

مجلس محمد بن راشد الذكي

مجلس محمد بن راشد الذكي

زيارة الموقع